Welcome to Top Store

القهوة السعودية والزعفران

وتحتل القهوة السعودية مكانة خاصة في المجتمع السعودي، فهي أهم عناصر الضيافة السعودية إذ تكاد لا تخلو أي مناسبة منها لإرتباطها بالعادات والتقاليد، حيث تُعتبر رمزاً من رموز الجود والكرم. إذ يفاخرون بطرق إعدادها وتقديمها. . ويرافق القهوة السعودية دائماً التمر الذي ظل ملازماً لها حتى في وقتنا الحاضر.

للسعوديين طقوس خاصة في اختيار البن المخصص للقهوة السعودية وتختلف درجات تحميصه من منطقة لأخرى، ويبدأ تحضير القهوة بإضافة البن إلى الماء وغليه على نار هادئة لمدة عشر دقائق، ويضاف حينها البهارات بحسب الذوق كالقرفة والزنجبيل والزعفران. وبعد ذلك تُسكب القهوة في الدلة ويضاف إليها المقدار المناسب من الهيل، ولا تقدم القهوة مباشرة بل تترك حتى تمتزج المكونات. 

للقهوة العربية تقاليد وطقوس مميزة في تقديمها إذ يجب أن تُمسك دلة القهوة وتُصب باليد اليسرى ويُقدم الفنجان للضيف باليد اليمنى. ويبدأ “صب القهوة” من الجهة اليمين من المجلس أو بدءاً من الأكبر سناً. والمتعارف عليه تكرار المُضيف للصب حتى يقول الضيف “بس” أو يهز فنجانه،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Cart

Your Cart is Empty

Back To Shop